تحديث البيانات البنكية



تحديث بيانات الحسابات البنكية للعملاء

تبدأ عملية تحديد هوية العميل في بداية التعامل، وكعملية رقابية يتوجب على البنوك الطلب من كافة عملائها تحديث معلومات الحساب المحتفظ به في البنك حسب الحالات والمدد المحددة في قواعد الحسابات البنكية الصادرة عن مؤسسة النقد العربي السعودي – ساما، وتشمل عملية تحديث الحساب هوية العميل والمعلومات الشخصية والعنوان الوطني والمعلومات المالية بما في ذلك المعلومات الشخصية لمن يعمل نيابةً / وكيلاً عن العميل، ومعلومات المستفيد الحقيقي للأشخاص الاعتباريين.

 

 وتكون عملية تحديث الحسابات البنكية وفق الآتي:

 تحديث هوية العميل:
- تحديث الهويات والوثائق الرسمية حسب النوع/ المدة:
  • الهويات والوثائق التي تكون مدد سريانها أقل من خمس سنوات؛ تُحدث مع نهاية المدة المحددة لسريانها مثل السجل التجاري أو الترخيص.
  • الهويات والوثائق التي تكون مدد سريانها أكثر من خمس سنوات؛ تُحدث كُل خمس سنوات أو عند انتهاء سريان الهوية أو الوثائق الرسمية (أيهما أسبق).
  • الحسابات المفتوحة بموجب موافقات أو خطابات رسمية، مثل حسابات الأجهزة الحكومية والسفارات أو مثيلها والمنظمات الدولية ومثيلها أو بموجب تراخيص وسجلات مفتوحة المدة مثل الجمعيات والمؤسسات الأهلية والمدارس الأهلية؛ فإنه يتوجب ألا تتجاوز مدد تحديثها خمس سنوات كحد أقصى.
- تحديث بيانات الهوية عن بُعد:
  • للبنوك تحديث بيانات الهوية عبر هذه الخدمة لعملائها أو لأي منهم -وفق تقديرها-، على أن تقصر هذه الخدمة على حسابات الأفراد المواطنين (حاملي وثيقة الهوية الوطنية) والمقيمين (حاملي وثيقة الإقامة).
  • يحظر تمكين الأشخاص غير مكتملي الأهلية أو من في حكمهم من الاستفادة من هذه الخدمة.
  • على البنوك التحقق من صحة وثائق الهوية باستخدام وثائق أو بيانات أو معلومات من مصدر موثوق ومستقل وتوثيق ذلك.

 

تحديث بيانات العميل:
للبنك تحديث بيانات العميل في أيٍ من الحالات الآتية:
  • عند تقادم معلومات العميل (مرور المدة المحددة)، أو وجود تغيير في معلومات العميل على سبيل المثال تغيير مجلس إدارة المنشأة التجارية.

  • عند تغير سلوك العميل في تنفيذ العمليات المالية على الحساب.

  • عند قيام البنك بإجراء العناية الواجبة المبنية على مخاطر غسل الأموال وتمويل الإرهاب.

  • على البنك مراعاة أن وثائق الهويات والموافقات الرسمية هي وسائل لإجراء تحديث موافقات الحسابات و لا يكتفى بهذه الوثائق فقط على أنها عملية تحديث لبيانات العميل.

  • يتم تحديث حسابات البنوك المراسلة كل ثلاث سنوات كحد أقصى.

  • للبنك قبول تحديث بيانات العميل الشخص الطبيعي (مواطن / مقيم) من خلال الخدمات البنكية الإلكترونية (الانترنت أو الهاتف المصرفي) وذلك للعملاء المشتركين في هذه الخدمات، على أن يتم التحقق من صحة بيانات هوية العميل باستخدام وثائق أو بيانات أو معلومات من مصدر موثوق ومستقل وتوثيق ذلك.

 

تطبيق مبدأ (اعرف عميلك) ومتطلبات مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب:

مفهوم قاعدة " اعرف عميلك"

تُعد قاعدة " اعرف عميلك " Know Your Customer /KYC  "  من بين أهم القواعد الاجرائية التي تلتزم بتطبيقها كافة المؤسسات المالية على مستوى العالم ، كالمصارف و غيرها من المؤسسات المالية  بما في ذلك المؤسسات التجارية، و بالذات في الدول التي تحرص بأن تكون لديها بيئة مالية على وجه العموم و بيئة مصرفية على وجه الخصوص، نظيفة نقية من الجرائم المالية و الاقتصادية.

تطبيق مبدأ اعرف عميلك و متطلبات مكافحة غسل الأموال و تمويل الإرهاب
  • أن يكون الهدف والغرض الأساسي من تطبيق هذا المبدأ؛ أن يكون البنك وقبل بدء علاقة العمل أو فتح الحساب، أو خلالهما، أو قبل تنفيذ عملية لعميل لا تربطه به علاقة عمل، على إلمام تام وتصور كامل عن ماهية العميل وطبيعة نشاطه وتعاملاته، من خلال تقييم مدى ما قد يُشكله العميل من مخاطر على البنك ومستوى تلك المخاطر، على أن يتزامن بناء هذا التصور والتقييم مع استيفاء جميع المتطلبات النظامية المتعلقة بفتح الحساب أو بدء العلاقة.

  • تضع البنوك وتحدد الإجراءات اللازمة فيما يخص تطبيق مبدأ (اعرف عميلك) وفقاً للأهمية النسبية ودرجة تقييم المخاطر من قبل البنك وكذلك مراجعتها وتحديثها.

  • ينبغي على البنك عدم إغفال الجوانب الشخصية للموظف المصقولة بالخبرة والتدريب والتي من شأنها المساعدة في تحديد وتقييم مستوى المخاطر للعميل.

  • تُقرأ هذه القواعد جنباً إلى جنب مع المتطلبات الواردة في نظام مكافحة غسل الأموال ولائحته التنفيذية، ونظام مكافحة جرائم الإرهاب وتمويله، والأدلة الإرشادية الصادرة بموجبهم.

  • يتعين أن يكون لإدارة الالتزام الصلاحية والحق في الوصول في الوقت المناسب إلى بيانات تعريف العملاء وغيرها من معلومات العناية الواجبة تجاه العملاء وسجلات العمليات والبيانات الأخرى ذات الصلة.